نبذة عنا

شركة المشاريع التطويرية الأولى للإستثمار "التطويرية" هي شركة استثمارية رائدة في مجال الاستثمار الاستراتيجي، توظف استثماراتها مع تطبيق كامل لمعايير النزاهة والابتكار، بهدف تعزيز النمو الاقتصادي بما يعود بالفائدة على مستثمريها على المدى البعيد. وتنشط الشركة في 5 قطاعات أعمال، وتنتشر أعمالها في العديد من الأقاليم المحلية والدولية، بهدف تحقيق القيمة الأعلى على الأمد البعيد للجهة المساهمة. وتشمل مجالات أعمال "التطويرية" إنشاء وتطوير شركات استثمارية رائدة عالمياً في قطاعات مثل النفظ والغاز، والطاقة النظيفة، والإستثمارات الزراعية والصناعية وتقديم الحلول الغير تقليدية لها. كما تستثمر الشركة في قطاع العقارات والبنية التحتية مستندة إلى خبراتها في هذا المجال وتساهم في تعزيز إمكانات النمو لاقتصادات الشرق الأوسط والإقتصادات المتقدمة على حد سواء عن طريق الاستثمار في مجالات أخرى. ويعتمد نهجها الاستثماري في المقام الأول على إبرام الشراكات مع أرقى المؤسسات الرائدة عالمياً في مجالاتها، إلى جانب الالتزام بأرقى معايير الحوكمة.

أنشطتنا

العقارات والبنية التحتية

يعمل فريق الإستشاريين لدينا في التطويرية على استحواذ وتطوير عقارات مدرة للدخل فريدة من نوعها في كل من أوروبا واسيا وامريكا في أفضل المدن والمواقع حول العالم تعمل التطويرية على توسيع نطاق محفظة استثماراتها العقاريّة، وأصبحت الآن مهيأة لتبوّأ المكانة التي ارتأتها لنفسها كشركة رائدة في قطاع العقارات، على المستويين المحلي والعالمي. وفي سبيل الوصول إلى الصدارة، تتبنى التطويرية استراتيجية محوريّة، تقوم على بناء شراكات تعاون مع المستثمرين العقاريين ومستخدمي العقارات على حد سواء. تعكف التطويرية على تشكيل فريق من أهل الخبرة والاختصاص، الذين نذروا أنفسهم لخدمة متطلبات وإدارة المشاريع ذات المستوى الرفيع. وبما يملكه الفريق الإداريّ للشركة من خبرة…

المزيد

الطاقة المتجددة

مشاريع الطاقة المتجددة أو النظيفة هي من أولوياتنا في التطويرية بحيث يعمل مستشارونا على تحديد مكامن النجاح واقتناصها. جاوزت قدرة الطاقة المتجددة في العالم 1470 جيغاواط، وسجلت منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا أعلى معدل للنمو الاقليمي عام 2012، بزيادة الاستثمار بنسبة 228 في المئة وصولاً إلى 12 بليون دولار. هنا أبرز البيانات التي تضمنها تقرير شبكة سياسات الطاقة المتجددة للقرن الحادي والعشرين (REN 21) استمر الطلب العالمي للطاقة المتجددة في الاتفارع خلال عامي 2011 و2012، لتوفر نحو 19 في المئة من الاستهلاك العالمي النهائي للطاقة عام 2011، نصفها تقريباً من الكتلة الحيوية التقليدية. وللمرة الثانية فقط منذ عام 2006، لم تزد…

المزيد

النفط والغاز

في مجال النفظ والغاز نقوم بعمل دراساتنا وأبحاثنا الخاصة ودراسة السوق ومن ثم تحديد مكامن الفرص. سيشهد العقد المقبل استثمارات ضخمة في قطاع النفط والغاز في منطقة الخليج، وهي توسعات تعد ليس فقط بتحقيق إيرادات إضافية بمليارات الدولارات، ولكن بتعزيز وضع المنطقة على ساحة الطاقة العالمية. وتحتل دول الخليج اليوم موقعا متقدما كمصدّر للطاقة إلى العالم، إذ انها تساهم بنحو 21 في المئة من الإنتاج العالمي من النفط الخام البالغ 70 مليون برميل يوميا، و9 في المئة من الإنتاج العالمي للغاز الطبيعي. كما أن حصتها من الصادرات العالمية تتجاوز هذه النسب. ويكفي معرفة أن هاتين السلعتين تشكلان أكثر من نصف…

المزيد

المشاريع الصناعية

أظهرت بيانات صادرة عن الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي ان حجم الاستثمارات التراكمية في القطاع الصناعي الخليجي تجاوزت 323 مليار دولار بنهاية العام الماضي، من خلال تشغيل ما يزيد على 14 ألف منشأة صناعية مسجلة وفرت نحو مليون و261 ألف فرصة عمل. وأوضحت البيانات أن حجم الاستثمار التراكمي في القطاع الصناعي استثمر في اكثر من 12 ألف منشأة صناعية ووفرت ما يزيد عن مليون فرصة عمل تمثل نحو 6 بالمائة من حجم العمالة بالسوق الخليجي التي تبلغ حوالي 10 بالمائة في القطاع الصناعي. كما أظهرت أن الصناعة الخليجية تتميز بالتركيز على الصناعات الصغيرة والمتوسطة والتي تشكل أكثر من 86…

المزيد

المشاريع الزراعية

تحتاج البشرية إلى إنتاج المزيد من الغذاء، فى الأربعين عاماً المقبلة، بمعدل أكثر من العشرة آلاف عاماً السابقة، ولكن مع التوسع العمرانى على أطراف المدن الذى يلتهم الأراضى الصالحة للزراعة، تتراجع أرباح الإنتاج الزراعي، ويتزايد الطلب على الوقود الحيوي، والمعروض لا يتواكب مع سرعة الطلب، ويأتى المزارعون المهرة والعلماء ورجال الأعمال بالأفكار المبتكرة، ولكنهم يحتاجون إلى الأموال لتنفيذها على أرض الواقع. وغالبا ما يتجه الممولون نحو الفرص، وعادة ما كانت أبواب المزارع منغلقةً أمام أسواق رأس المال، وتعود ملكية تسعة من أصل عشر مزارع إلى العائلات، ولكن الديموغرافية تجبر هذه التقاليد على التحول، فمتوسط أعمار المزارعين فى أوروبا وأمريكا ونيوزيلندا…

المزيد

منهج تفكيرنا

تتلخص فلسفة التطويرية للإستثمار في دمج ميزاتها التنظيمية مع عقلية المستثمر المتمرس، وتقوم على الآتي: ​​رؤيتنا الاستثمارية مؤسسية وذات بعد طويل المدى، وتهدف إلى اقتناص الفرص الاستثمارية. نهدف إلى إضافة القيمة من خلال: استراتيجية توزيع الأصول، والاعتناء باختيار الاستثمارات, والإستشاريين، ومدراء الاستثمار، والإدارة الاستثمارية الفعالة والتي تأخذ في الاعتبار الظروف الاقتصادية القائمة. الاعتماد على فريق الاستثمار في الشركة والذي يتمتع بالخبرة العالية، وكذلك الشراكات المميزة مع مدراء الاستثمار الخارجيين، كركائز أساسية لتحقيق أهداف الشركة. الإستثمار في العقارات والشركات الناشئة والحلول الغير تقليدية. يتمحور توجهنا في إدارة المخاطر على التنويع في توزيع الأصول، والفحص المستفيض النافي للجهالة، والمحافظة على رأس مال الشركة

جميع الحقوق محفوظة لدى شركة المشاريع التطويرية الأولى © 2018

استضافة - تصميم مواقع - برمجة تطبيقات | توب لاين